الملكة السمراء - نبيل القدس

منتدى نبيل القدس الادبي -شعر وشعراء -ازياء-فن
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» ماكينة تعبئة وتغليف وخطوط انتاج من الهندسية ستيل
من راقب الناس مات هماً - مقال هالة محمود Icon_minitimeاليوم في 12:44 am من طرف مريم زويد

» قصيدة أحلام - الشاعرة د/ أحلام الدميني
من راقب الناس مات هماً - مقال هالة محمود Icon_minitimeالسبت أبريل 04, 2020 9:43 pm من طرف نبيل القدس

» قادمٌ بلا خُطا - ناهد بدران
من راقب الناس مات هماً - مقال هالة محمود Icon_minitimeالأربعاء أبريل 01, 2020 11:05 am من طرف نبيل القدس

» سندريلا و منتصف الشّوق - ناهد بدران
من راقب الناس مات هماً - مقال هالة محمود Icon_minitimeالأربعاء أبريل 01, 2020 10:59 am من طرف نبيل القدس

» شرف الوطن - ناهد بدران
من راقب الناس مات هماً - مقال هالة محمود Icon_minitimeالأربعاء أبريل 01, 2020 10:53 am من طرف نبيل القدس

» أخرس بات الوتر - بقلم ناهد بدران
من راقب الناس مات هماً - مقال هالة محمود Icon_minitimeالأربعاء أبريل 01, 2020 10:50 am من طرف نبيل القدس

» بين كفيك - ناهد بدران
من راقب الناس مات هماً - مقال هالة محمود Icon_minitimeالأربعاء أبريل 01, 2020 10:48 am من طرف نبيل القدس

» كفاك ارتحال - ناهد بدران
من راقب الناس مات هماً - مقال هالة محمود Icon_minitimeالأربعاء أبريل 01, 2020 10:45 am من طرف نبيل القدس

» سمفونية وطن - ناهد بدران
من راقب الناس مات هماً - مقال هالة محمود Icon_minitimeالأربعاء أبريل 01, 2020 10:43 am من طرف نبيل القدس

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 3 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 3 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 34 بتاريخ الجمعة نوفمبر 11, 2016 10:43 am
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
pubarab
الوكيل في قطاع غزة محمد 0598281566
0598281566 الوكيل في قطاع غزة محمد
عداد الزوار
free counter

 

 من راقب الناس مات هماً - مقال هالة محمود

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نبيل القدس
Admin


عدد المساهمات : 1510
تاريخ التسجيل : 26/02/2009

من راقب الناس مات هماً - مقال هالة محمود Empty
مُساهمةموضوع: من راقب الناس مات هماً - مقال هالة محمود   من راقب الناس مات هماً - مقال هالة محمود Icon_minitimeالأربعاء مارس 25, 2020 9:08 am

🤔من راقب الناس مات هماً..
هكذا نسمع، لكن حينما يكون الشخص الذي يُراقب الآخرين، مراقبة حثيثة، وهو لا يعلم أن السبب الرئيس عنده هو، فهناك نقص في شخصيته، التي أصبحت عائقا قويا لدى من يُراقب الآخرين؛ لشعوره بأشياء وهمية ليست لها أي مكان في الوجود، هكذا هم، الذين يعملون على مراقبة النجاح من أجل الفشل.

🤓صفة الضابطة العدلية..
هؤلاء البشر لهم صفة تميزهم عن غيرهم، ألا وهي صفة الضابطة العدلية.. أي أنهم وعلى حد قولهم يصفون أنفسهم بأن لهم علاقة قوية مع الجهات الرقابية، وأن منصبهم كذا وكذا، وأنهم يتحكمون في أعداد كبيرة من الموظفين مثلا، وبأن أعتى الرجال يهرون أمامهم خوفا، وكل هذا الكلام ما هو إلا نقص هرمون الشخصية لديهم، نسوا أن هناك ملائكة في السماء يسجلون أعمالهم التي تسجل تحت اسم الأعمال القذرة.
أما الصفة الثانية التي تميزهم هي أن "الخُلد الذي تعود على العتمة، لا يمكن أن يطيق النور، الظلام بالنسبة له أمر طبيعي، والنور حالة غير طبيعية ولا تُطاق، وبعض الناس على غرار الخُلْد، تعودوا العتمة ولا يحبون النور. "علي عزت بيغوفيتش"" وهناك مساوئ أخرى فيهم سوف نوضحها في سياق المقال..

🌲حثنا الرسول صلى الله عليه وسلم في العديد من أحاديثه الشريفة على إعلاء قيمة الوقت والعمل، فهذا له فائدة عظيمة تعود على الفرد والمجتمع، ومراقبة الناس تتعارض مع هذه الأحاديث، فهي مضيعة بل قاتلة للوقت، المراقبة ملهاة حياتية مؤذية تؤدي بصاحبها إلى الفشل في حياته عامة، فالفلاح يأتي من العمل على النفس، بينما الفشل يأتي من مراقبة شؤون الآخرين، وبذلك يخسر المراقب دنياه ودينه...

🙄من صفات مراقب الآخرين.. الشعور الدائم بعدم الرضا مهما أعطاه الله تعالى من نعم الدنيا، وعدم الرضا يولد لديه شعور بالحقد والكراهية الغير مبرر، إلى جانب إدمان سلوك المراقبة، وهذا الإدمان يحطم عزيمة المراقب ويعلمه التواكل وليس التوكل..
🤫ومن صفاتهم أيضا.. تحليل الأوضاع العامة بشكل مغلوط غير علمي، لإيجاد تفسيرات غير منطقية لحالات النجاح مثلا حينما يقول بأن سبب النجاح "صدفة أو حظ" ويعد هذا ليس تبريرا للنجاح بل هو تبريرا لفشلهم وعجزهم عن النجاح، فالمراقب لا ينجح في شيء يفعله بنفسه، بل لا يعرف كيف يخطط لمستقبله، وحين يخطط مستقبل أحد المقربين إليه يضع خطة فاشلة فشلا ذريعا...

😩كما أن الذين يراقبون الآخرين، لديهم أمراضا نفسية وأزمات وهم لا يعلمون، ومن أهم هذه الأمراض النفسية مرض الاكتئاب الشديد، وتصبح كل تصرفاتهم بعيدة كل البعد عن الواقع والمنطق، وهم أشخاص غير حياديين، ولا يصدقون القول وبالتالي هم يكذبون الجميع حتى لو تأكد بأم عينيه من صدقه يظل هناك بابا مفتوحا للشك...
😉هؤلاء المراقبون كلما وجدوا أشخاصا ناجحين وسويين يجتهدون في تشويه صورتهم من أجل إعلاء أنفسهم المريضة، وحين يستمر المراقب في سلوكه هذا لفترات طويلة؛ يدفعه ذلك العمل إلى احتقار ذاته والتقليل من شأنه مع نفسه، والتقليل من قدراته، فهو عندما يراقب غيره تنجذب أنظاره إلى ما يميز غيره عنه، ويبدأ من هنا الحسد بأن تزول تلك الميزة وتصبح عنده هو.

✍هناك عوامل تثبت أن: فعلا من راقب الناس مات هما وهي:
- 🕴مسألة مراقبة الناس ما هي إلا البحث عن المميز فيهم فدائما سيجد من هو أفضل منه وهذا يسبب للمراقب أزمة نفسية دائمة تؤثر على صحته.

- 👥ظلم النفس... حيث أن المراقبة تعني وضع نقاط الضعف في المراقب أمام نقاط القوة في الآخرين، ويحكم المراقب على نفسه بأنه تافه ضعيف.

- 👂سطحية تفكير المراقب للأخرين.. حيث أنه يراقب مظاهر ظاهرية خارجية ولا يركز إلا عليها ويبعد كل البعد عن الحالة النفسية الداخلية لمن يراقبه، ويظن بأن من يبتسم إذن هو سعيد.

- 👓 نسيان نفسه وحاله.. حيث في خضم مراقبة الغير واستمتاعهم بوقتهم ينسى نفسه واستمتاعه بالحياة.

- 🧐ضرر للذات.. فمراقبة الغير تؤدي إلى تدهور الحالة المزاجية التي تعكسها مشاعر الحقد والكره لمن يراهم أفضل منه، ويظهر كل هذا على وجه المراقب وتحفر التجاعيد المعطية لمظهر سيئ على وجه المراقب.

- 🕺ينسى المراقب للآخرين أن الحياة ليست سباقا، وأنه يوما ما تاركنها بلا رجعة.

- 👎نسيانه نقاط قوة شخصيته أمام مميزات الآخرين.

- 👀 الانهيار العصبي.. الذي يأتيه من الجهد المبذول في المراقبة والمقارنة فيضع نفسه تحت ضغط عصبي شديد مما يسبب له التوتر والانهيار العصبي.

- 👈 يظن الشخص المراقب للغير بأنه يستطيع معرفة كل كبيرة وصغيرة عن حياته، وبأنه يستطيع التحكم به، لكن الحقيقة أن العكس هو ما يحدث، فإن الشخص المراقب للغير يقع تحت سيطرة الشخص المُراقَب لأنه سيطر على تفكير المُراقِب وبدأ في التحكم فيه، وفي هذا استهلاك للطاقة الإيجابية للمُراقِب ولا يستحوذ إلا على الطاقة السلبية التي تدمره...

🤚"اللهم اشغلنا بطاعتك عن معصيتك، وبحلالك عن حرامك، وأغننا بك عمن سواك يا واسع الرحمة"🖐

مقال
هالة محمود
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://napeelalquds.yoo7.com
 
من راقب الناس مات هماً - مقال هالة محمود
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الملكة السمراء - نبيل القدس :: الفئة الأولى :: قسم خاص هالة محمود احمد-
انتقل الى: