الملكة السمراء - نبيل القدس
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

الملكة السمراء - نبيل القدس

منتدى نبيل القدس الادبي -شعر وشعراء -ازياء-فن
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» السطرُ الحَرون - عائشة بريكات
 ثواني تفصله عن - منى دوغان جمال الدين Icon_minitimeالثلاثاء أغسطس 11, 2020 9:29 pm من طرف نبيل القدس

» مقالة: هيروشيما بيروت بقلم الكاتبة والشاعرة اليمنية د: أحلام الدميني
 ثواني تفصله عن - منى دوغان جمال الدين Icon_minitimeالثلاثاء أغسطس 11, 2020 8:46 pm من طرف نبيل القدس

» ماكينات تعبئة وتغليف من انتاج الهندسية ستيل (سوائل ,بقوليات,بودرات)
 ثواني تفصله عن - منى دوغان جمال الدين Icon_minitimeالثلاثاء أغسطس 11, 2020 5:31 pm من طرف مريم زويد

» اشترى لي قبرا الى جوار قبره - عائشة بريكات
 ثواني تفصله عن - منى دوغان جمال الدين Icon_minitimeالإثنين أغسطس 10, 2020 10:54 pm من طرف نبيل القدس

» خذوا كلّ ما تؤمنون به - عائشة بريكات
 ثواني تفصله عن - منى دوغان جمال الدين Icon_minitimeالإثنين أغسطس 10, 2020 10:51 pm من طرف نبيل القدس

» لو كانت الحرب رجلاً لتزوجته! - عائشة بريكات
 ثواني تفصله عن - منى دوغان جمال الدين Icon_minitimeالإثنين أغسطس 10, 2020 9:11 pm من طرف نبيل القدس

» لا اِيثار لصباحِ عاشقةٍ - عائشة بريكات
 ثواني تفصله عن - منى دوغان جمال الدين Icon_minitimeالإثنين أغسطس 10, 2020 9:08 pm من طرف نبيل القدس

» (الكتابةُ عادةٌ مُضرّةٌ بالصحةِ) - عائشة بريكات
 ثواني تفصله عن - منى دوغان جمال الدين Icon_minitimeالإثنين أغسطس 10, 2020 9:06 pm من طرف نبيل القدس

» يا أيّها الطاعِن في الصُدَّف! - عائشة بريكات
 ثواني تفصله عن - منى دوغان جمال الدين Icon_minitimeالإثنين أغسطس 10, 2020 9:03 pm من طرف نبيل القدس

» اشربْ صوتي - عائشة بريكات
 ثواني تفصله عن - منى دوغان جمال الدين Icon_minitimeالإثنين أغسطس 10, 2020 8:57 pm من طرف نبيل القدس

» هلّا تبيعينَّي وسادتكِ - عائشة بريكات
 ثواني تفصله عن - منى دوغان جمال الدين Icon_minitimeالإثنين أغسطس 10, 2020 8:55 pm من طرف نبيل القدس

»  الأبجدية الخالدة - عائشة بريكات
 ثواني تفصله عن - منى دوغان جمال الدين Icon_minitimeالإثنين أغسطس 10, 2020 8:52 pm من طرف نبيل القدس

» بحكم الظروف - عائشة بريكات
 ثواني تفصله عن - منى دوغان جمال الدين Icon_minitimeالإثنين أغسطس 10, 2020 8:50 pm من طرف نبيل القدس

» و أعرف رجلاً - عائشة بريكات
 ثواني تفصله عن - منى دوغان جمال الدين Icon_minitimeالإثنين أغسطس 10, 2020 8:46 pm من طرف نبيل القدس

» و أعرفُ امرأةً - عائشة بريكات
 ثواني تفصله عن - منى دوغان جمال الدين Icon_minitimeالإثنين أغسطس 10, 2020 8:42 pm من طرف نبيل القدس

» احدث ماكينات التعبئة والتغليف من انتاج الشركة الهندسية ستيل 01090750006
 ثواني تفصله عن - منى دوغان جمال الدين Icon_minitimeالأحد أغسطس 09, 2020 4:44 am من طرف مريم زويد

»  أقنع نفسي - خديجة كربوب
 ثواني تفصله عن - منى دوغان جمال الدين Icon_minitimeالسبت أغسطس 08, 2020 9:35 pm من طرف نبيل القدس

» نحتاج الى العديد من الغرف - خديجة كربوب
 ثواني تفصله عن - منى دوغان جمال الدين Icon_minitimeالسبت أغسطس 08, 2020 9:26 pm من طرف نبيل القدس

» ارفع مطرقتك عن رأسي - خديجة كربوب
 ثواني تفصله عن - منى دوغان جمال الدين Icon_minitimeالسبت أغسطس 08, 2020 9:23 pm من طرف نبيل القدس

» القصائد التي أكتب - خديجة كربوب
 ثواني تفصله عن - منى دوغان جمال الدين Icon_minitimeالسبت أغسطس 08, 2020 9:21 pm من طرف نبيل القدس

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 6 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 6 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 34 بتاريخ الجمعة نوفمبر 11, 2016 10:43 am
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
pubarab
الوكيل في قطاع غزة محمد 0598281566
0598281566 الوكيل في قطاع غزة محمد
عداد الزوار
free counter

 

  ثواني تفصله عن - منى دوغان جمال الدين

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نبيل القدس
Admin


عدد المساهمات : 2642
تاريخ التسجيل : 26/02/2009

 ثواني تفصله عن - منى دوغان جمال الدين Empty
مُساهمةموضوع: ثواني تفصله عن - منى دوغان جمال الدين    ثواني تفصله عن - منى دوغان جمال الدين Icon_minitimeالجمعة يوليو 17, 2020 5:12 pm

 ثواني تفصله عن - منى دوغان جمال الدين Aao18


ثواني تفصله عن…

منى دوغان جمال الدين

يمتعض، يحبس انفاسه، تنكمش روحه، تتسارع وتيرة دقات قلبه وهو يراقب عدد الثواني المتبقية ليعلن ترحمه على دقيقة تيتمت قبل أن تمضي وحيدة وترحل؛ ثم يلتفت إلى دقيقة جديدة مصيرها محتّم كسابقتها، فناؤها مكتوب على ناصيتها قبل ولادتها: تتثاءب لأول وهلة، قبل أن تشرع بمقارعة الثواني، تتوسل إليها بأن تكف عن طنينها الذي يصم الآذان، تستنجد جدران الغرفة الضيقة الصمّاء، تحمل سيفها الدونكيشوتي، تحارب خيالها، فتقضي بأوهامها على ما تبقى من انفاس.

تتزايد وتيرة تكتكة الثواني مصارعة الزمن، غير آبهة بمصير من يطلب الاسترحام، وقابض الروح الملثم، يفرك يديه العريضتين منتظراً بشغف الزبون على منصة الإعدام.

الزمن في سباق مع ضمير من حكم عليه بالإعدام، وشريط الذكريات في سباق مع الحاضر. من سينتصر؟ الماضي أو الحاضر؟ الضمير المعدوم أو المصير المدوّن والذي لا مهرب منه؟



للحظات يتوهم أن الماضي أصبح في خبر كان، لكن الذكريات لا تكف عن مطاردته حتى حينما يغمض عينيه، تطارده ليلا نهارا، في كبوته وصحوته، فيبدأ بتدوين ما آلت إليه يديه.

باصابعه المقززة التي سالت عليها دماء ابرياء يبدأ برسم صحوة رجل على الجدران الرمادية، يحفر بأظافره للتاريخ ذكريات رجل أصيب بجنون العظمة. فكانت محكمة الدنيا والآخرة بانتظاره، والمقصلة تصدّرت صفحات من ارتضى أن يُيَتّم أطفالا ليعيش عيشة أمراء الحرب.

تتسارع الثواني، ومع كل ثانية يتزايد عدد الضحايا حتى اعتزل اللون الرمادي جدران الذكريات القاتمة لتغزوها همجية اللون الاحمر الدموي.

ومع كل ضحية يأتي ملك الموت، بمطرقته الحديدية، يصرع جسده ويعصر قلبه، يهم ليقبض على روحه، ثم يتركه بعض الوقت لشبح تأنيب الضمير. يتذكر للحظة الابراج العاجية التي شيّدها على حطام أرواح شهداء وعلى بحور من دموع امهات وعلى محرقة قلوب اطفال بائسة.

يتذكر كيف سافر على دخان طائرة مطلية بغبار المادة الفوسفورية والمكللة بجمجمة الموت، والضحكة الهيسترية المجنونة تعلو شفاه قابضي أرواح اليتامى والفقراء؛ ضحكة تغزو سراب الصحاري وظلمة الكهوف لتستقر على مائدة الجماجم. يتذكر كيف كان، على موائد البزخ، يلبط برجليه الأرز والبرغل ليتلذذ باللحوم البشرية. يتذكر كم من امرأة ركعت على قدميه طالبة الرحمة والشفقة قبل أن تترمل…

وماذا يتذكر ويتذكر، فالحائط امتلأ بالعناوين والصور وفاحت منه روائح الموت ولم يعد يتسع للمزيد، والثواني تدور بسرعة حتى توقفت للحظة عن الدوران معلنة وقت التنفيذ…

والحكاية لم تستكمل والحائط ينتظر المزيد… والمزيد…
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://napeelalquds.yoo7.com
 
ثواني تفصله عن - منى دوغان جمال الدين
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الملكة السمراء - نبيل القدس :: الفئة الأولى :: قسم خاص - منى دوغان جمال الدين-
انتقل الى: